06222021الثلاثاء
Last updateالثلاثاء, 08 كانون1 2020 7pm

الخلافة الراشدة 4

4 ـ خلافة على بن أبى طالب (35 - 40 هـ/ 655- 660م )علي
بعد استشهاد عثمان رضي الله عنه، أصبحت الحالة في المدينة المنورة تقتضي وجود خليفة قوى يعيد الأمور إلى وضعها الطبيعى داخل عاصمة الدولة الإسلامية، لذا أسرع أهل المدينة إلى مبايعة على بن أبى طالب سنة 35هـ وأيدهم الثوار بالمدينة، واضطر على بن أبى طالب إلى قبول الخلافة منعًا للشقاق وخشية حدوث الخلاف بين المسلمين،

الخلافة الراشدة ـ 2

 2ـ خلافة عمر بن الخطاب (13 - 23 هـ/ 634- 643م )عمر
رحم الله أبا بكر، قال فيه عمر يوم أن بويع بالخلافة: "رحم الله أبا بكر، لقد أتعب من بعده."كان عمر قريبًا من أبى بكر، يؤازره ويمده بالرأي والمشورة. وعندما مرض أبو بكر بدأ يفكر فيمن يعهد إليه أمر المسلمين، فهناك العشرة المبشرون بالجنة، الذين مات الرسول وهو عنهم راضٍ.وهناك أهل بدر،وكلهم أخيار أبرار،فمن يختار للخلافة من بعده؟

الخلافة الراشدة ـ 3

3ـ خلافة عثمان بن عفان (23 - 35 هـ/ 643- 655م )عثمان
جعل عمر بن الخطاب رضى الله عنه الخلافة قبل وفاته شورى في ستة من كبار الصحابة، هم عثمان بن عفان، وعلى بن أبى طالب، وطلحة بن عبيد الله، والزبير بن العوام، وعبد الرحمن بن عوف، وسعد بن أبى وقاص -رضى الله عنهم-، وجعل ابنه عبدالله بن عمر معهم مشيرًا ولا يحق لهم اختياره، وقد وقع الاختيار على عثمان بن عفان سنة 24هـ .

الخلافة الراشدة ـ 1

1 ـ خلافة أبى بكر الصديق (11 -13 هـ / 632-634م)ابوبكر
تمت البيعة لأبى بكرونجح المسلمون:الأنصار والمهاجرون فى أول امتحان لهم بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم،احترموا مبدأ الشورى ، وتمسكوا بالمبادئ الإسلامية، فقادوا سفينتهم إلى شاطئ الأمان.وها هو ذا خليفتهم يعلن عن منهجه،فبعد أن حمد الله وأثنى عليه، قال:" أيها الناس،إنى قد وليت عليكم ولستُ بخيركم،فإن أحسنت فأعينونى،وإن أسأت فقوموني،

المزيد من المقالات...


Bookmakers bonuses with www gbetting.co.uk site.