06222021الثلاثاء
Last updateالثلاثاء, 08 كانون1 2020 7pm

رحلة الحج

ARFAلما انتهى إبراهيم وولده إسماعيل من بناء بيت الله الحرام، أمر الله خليله إبراهيم بأن يؤذن في الناس بالحج قال تعالى: "وَأَذّن فِي ٱلنَّاسِ بِٱلْحَجّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَىٰ كُلّ ضَامِريَأْتِينَ مِن كُلّ فَجّ عَميِقٍ " [الحج:27]،قال إبراهيم: يا رب، كيف أُبلغ الناس وصوتي لا ينفذ إليهم؟! فقال: ناد وعلينا البلاغ، فقام على مقامه، وقال: يا أيها الناس، إن ربكم قد اتخذ بيتًا فحجوه، فيقال: إن الجبال تواضعت حتى بلغ الصوتُ أرجاء الأرض، وأجابه كلُ شيء سمعه من حجر ومدر وشجر، ومن كتب الله أنه يحج إلى يوم القيامة، لبيك اللهم لبيك.

تدبر سورة العصر

الأمة في خطر وأنت جزء من هذه الأمة.الأئمة المصلحون والمخلصون لهذا الدين ولهذه الأمة ينادون جميعهم بشيء واحد:لابد من العودة إلى الإسلام.فما معنى العودة العصرإلى الإسلام ؟هل معناه أننا ارتددنا عن ديننا والعياذ بالله ونريد أن نرجع إليه؟ لا،أبدا فالأمة لازالت مؤمنة بربها وقرآنها ورسولها محمد صلى الله عليه وسلم ..ولكنها أساءت فهمها للدين وأساءت تطبيقها لتعاليم الإسلام وخصوصا من يتولون أمور هذه الأمة من الحكام والمسؤولين ،حتى إن منهم من يحارب الإسلام من داخل بلاد الإسلام.

الشهر المطهر

رمضان ربيع الحياة الإسلامية، فيه تتجدد العقول بدروس العلم والمعرفة وفيه تتجدد القلوب بالإيمان والعبادة وفيه تتجدد الأسرة ramadanبالتلاقي والترابط ويتجدد المجتمع كله بحسن الصلة والبحث عن الفقراء والمساكين وإطعام الجائعين .ما أحوجنا ثم ما أحوجنا إلى أن نستفيد من رمضان وروحانية رمضان والجو الرباني في رمضان، ما أحوجنا إلى ذلك في أيامنا هذه، والإسلام يهاجم من كل جانب وأمة الإسلام في أسوأ أحوالها. تمزق وتشرذم وضياع وهوان أمام الأعداء،

تدبر سورة " يس"

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:{ القرآن أفضل من كل شئ دون الله وفضل القرآن على سائر الكلام كفضل الله على خلقه yassinفمن وقّرَ القرآن فقد وقّرَ الله ومن لم يوقّر القرآن لم يوقّر الله ...وحرمة القرآن عند الله كحرمة الوالد على ولده. القرآن شافع مشفّع وما حِِِِلُ مصدّق (قال بن الأثير:ما حل أي خصم مجادل مصدّق) فمن شَفَع له القرآن شفعّ ومن مَحَل به القرآن صٌدّق .ومن جعله أمامه قادهٌ إلى الجنة ومن جعله خلفه ساقه إلى النار. 


Bookmakers bonuses with www gbetting.co.uk site.